وزعت لجنة مصر العطاء بنقابة الأطباء سماعات طبية بمبلغ مليون و350 ألف جنيه وقطع غيار لأجهزة زراعة القوقعة لعدد 100 طفل قام بعملية زرع قوقعة بمبلغ نصف مليون جنيه وذلك  لضعاف السمع من غير القادرين، في حفلاً موسعاً في إطار دورها المجتمعي لخدمة المرضى.

تم توزيع الهدايا بحضور الدكتورة منى مينا الأمين العام المساعد لنقابة الأطباء والدكتور أحمد فتحي مقرر لجنة مصر العطاء وعضو مجلس النقابة العامة والدكتور احمد إسماعيل أستاذ السمعيات وطبيب متطوع باللجنة.

علقت مينا مينا أن اللجنة قائمة على أساس جمع التبرعات من الشعب المصري وتعمل لصالحه، وتبذل كافة الجهود لمساعدة الحالات غير القادرة بعد مراجعة التقارير الطبية الخاصة بهم للتأكد من أحقيتهم في المساعدة.

وأشارت إلى أن أنشطة اللجنة تشمل تسليم السماعات الطبية، وتسليم الأطراف الصناعية والدراجات البخارية والكراسي المتحركة لذوى الإعاقات، والمساهمة في تكاليف إجراء العمليات الجراحية والأجهزة الطبية وتلبية احتياجات المرضى من الأدوية والمستلزمات الطبية.

وأكدت على أن السماعات الطبية للمرضى يتم استخدامها كالأذن تماماً وهو ما يتطلب أن يتم المحافظة عليها والاهتمام بها حتى تستمر لوقت طويل دون الحاجة إلى الصيانة أو غيرها، مشيرة إلى أن السماعات ليست النهاية ولكنها بداية الطريقة لاستعادة القدرة على السمع مرة أخرى